إن هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع أنت موافق على استخدامها. اقرا المزيد

أبرز الأسهم الدورية التي نُراقبها للشراء في الوقت الحالي؟

13 أبريل 2021 03:17 م

في البداية، يُقصد بالأسهم الدورية الأسهم التي تتأثر أسعارها بالتغيرات الاقتصادية أو تعتمد بشكل كامل على الأداء الاقتصادي، حيث تشتهر تلك الأسهم بتتبع الدورات الاقتصادية، أي عندما يكون الوضع الاقتصادي جيدًا غالبًا ما ترتفع قيمتها، وتنخفض عندما يؤدي الاقتصاد بشكل سيئ، حيث تتضمن معظم الأسهم الدورية الشركات التي تبيع السلع التقديرية للمستهلك والتي يشتريها أكثر خلال الاقتصاد المزدهر، ولكنه ينفق بشكل أقل عليها خلال فترة الركود.

وتتوزع تلك الأسهم على أكثر من قطاع فقد نجد العديد من الأسهم الدورية في قطاع السفر، فعلى سبيل المثال يذهب الأفراد في عطلات حينما يتوفر دخل كافي. وعلى الأغلب ما تكون متاجر الأثاث والمطاعم ومتاجر الملابس ذات أسهم دورية.

وكانت الأسهم الدورية من أكثر الأسهم التي تم بيعها على المكشوف في عام 2020، وذلك في الوقت الذي كان فيه المستثمرون يتجهون نحو أسهم أشباه الموصلات وشركات التكنولوجية الأخرى، فقد تخلوا عن حيازاتهم من الأسهم الدورية بأعداد كبيرة. وبالنظر إلى الظروف الاقتصادية الصعبة في العام الماضي، فقد يكون السبب مفهومًا.

وبعد أكثر من عام، تحولت معنويات المستثمرين نحو الأسهم الدورية الكبرى، ولا شك أن هذا نتيجة لتحسن الأوضاع بسبب الحزم التحفيزية الهائلة وجهود التطعيم واسعة النطاق. ناهيك عن أن الأسهم الصناعية التي تعد أيضًا جزءًا من الصناعة الدورية، والتي ترتفع في ظل حزمة البنية التحتية الأخيرة التي قدمها الرئيس جو بايدن والتي تبلغ قيمتها 2 تريليون دولار.

ومع وضع كل ذلك في الاعتبار ، سيكون المستثمرين أكثر تفاؤلًا بشأن الأسهم الدورية في الوقت الحالي. وفيما يلي نستعرض 3 أسهم دورية قد تتوفر عليها فرص للشراء خلال شهر أبريل:

آبل Apple Inc.

تشتهر الشركة بمجموعة منتجاتها المتميزة مثل iPhone و Apple Watch، وهي من أكبر شركات التكنولوجيا في العالم من حيث الإيرادات، وأيضًا تُعد من أكثر الشركات قيمة في العالم. ويتداول السهم حاليًا حول مستويات 131 دولار، مرتفعًا بنسبة 8% تقريبًا منذ بداية شهر أبريل

في الوقت الراهن، تعمل الشركة على منتج من شأنه أن يجمع بين جهاز استقبال Apple TV ومكبر الصوت HomePod، ويتضمن كاميرا لمؤتمرات الفيديو، وإذا تم إطلاقه سيُمثل أكثر أجهزة المنزل الذكي طموحًا من آبل حتى الآن، كما تُفكر الشركة في إطلاق مكبر صوت متطور بشاشة تعمل باللمس.

حققت آبل خلال الربع الأخير من عام 2020 إيرادات قياسية بلغت 111.4 مليار دولار بزيادة 21% على أساس سنوي، كما سجلت أرباحًا للسهم الواحد بلغت 1.65 دولار بزيادةة قدرها 35% مقارنة بالعام السابق. ومن المقرر أن تُعلن الشركة عن أرباحها في وقت لاحق هذا الشهر.

فنيًا، بعد اختراق المثلث المتماثل لأعلى سجل السهم أعلى مستوياته منذ منتصف فبراير الماضي عند 132.96، قد تشهد الأسعار بعد الهبوط التصحيحي لإعادة اختبار خط الاتجاه الهابط المكسور ومستوى المقاومة المكسور الذي تحول لدعم عند 126.98 أعلى بقليل من مستويات تصحيح فيبوناتشي 50% و 61.8%، ومع الاستقرار أعلى تلك المستويات نتوقع أن تتجه الأسعار صوب مستويات الـ 138 ومن ثم 144.

أما مع تداول السهم دون مستويات الـ 125/124 دولار، فقد يفتح الباب أمام هبوط للأسعار قد يمتد حتى مستويات 119/116.

نايكي Nike Inc.

هي شركة تُركز على تطوير وتسويق الملابس والأحذية والمعدات الرياضية، وكانت واحدة من الأسهم الدورية التي نجت من الوباء، وذلك نظرًا لوجودها القوي في التجارة الالكترونية، وتتداول أسهم الشركة حاليًا حول مستويات الـ 136.50 دولار، وقد انخفضت إيراداتها بنسبة 4% في السنة المالية 2020، فيما ارتفعت مبيعاتها الرقمية خلال الربع الأول في إشارة للتوسع في أعداد المستهلكين.

سجلت الشركة إيرادات ربع سنوية قدرها 10.4 مليار دولار بزيادة 3٪ مقارنة بالعام الماضي. كما سجلت زيادة في المبيعات الرقمية بنسبة 59٪ خلال الربع الأول من عام 2021. وتتمتع الشركة بميزة تنافسية قوية نظرًا لجودة منتجاتها الموجودة حاليًا في السوق.

فنيًا، تتداول الأسعار أعلى مستوى المتوسط المتحرك 200، وكذلك أعلى خط اتجاه صاعد، ومن المتوقع مع ثبات الأسعار أعلى مستوى المتوسط المتحرك 50، أن يدعم مزيد من الارتفاع للسهم باتجاه مستويات الـ 146/147 دولار حول أعلى مستويات السهم على الإطلاق.

ولكن، مع العودة دون مستويات الـ 131 دولار، قد تتجه الأسعار صوب مستوى الدعم عند 125.35 قرب مستوى المتوسط المتحرك 200، ومع كسر تلك المستويات قد نشهد تسارع في هبوط الأسعار صوب مستويات الـ 119.90 دولار.

كارنيفال Carnival Corporation

هي شركة سفر ترفيهي في مجال الرحلات البحرية على وجه التحديد، وهي واحدة من أكبر شركات السفر الترفيهي في العالم، لديها أسطول مكون من 87 سفينة تزور أكثر من 700 ميناء. علاوة على ذلك، ستضيف ما مجموعه 16 سفينة جديدة إلى علاماتها التجارية حتى عام 2025. ويتطلع السهم حاليًا إلى تحقيق مكاسب تزيد عن 35٪ منذ بداية العام وحتى اليوم.

قدمت الشركة تحديثًا للأعمال خلال الربع الأول من عام 2021، وأشارت إلى أن أحجام الحجوزات في تسارع، حيث تلقت الشركة حجوزات أكثر مما يقرب من 90% مقارنة بالربع السابق. وجدير بالذكر، أن حجوزات عام 2022 تسبق عام 2019 القوي للغاية، وقد يعكس الطلب الكبير المكبوت، ومع إعادة فتح البلاد مع تطعيم الأمريكيين خلال العام الحالي.

وفنيًا، تراجعت الأسعار بعد ارتدادها من منطقة مقاومة قوية عند مستويات الـ 29.81 والذي يُمثل الحد العلوي لنموذج مثلث صاعد، من المتوقع أن تعود الأسعار لإعادة اختبار خط الاتجاه الصاعد قبل العودة للصعود مرة أخرى، ومع اختراق منطقة المقاومة مباشرة قد يتسبب ذلك في ارتفاع السهم لاستهداف مستويات الـ 34 ومن ثم 36 دولار.

ولكن، كسر خط الاتجاه الصاعد ومستوى الدعم عند 23.75 دولار بجانب مستوى المتوسط المتحرك 200، قد يفتح الباب أمام استهداف الأسعار لمستويات الـ 19.90.

الأوسمة:

[macroErrorLoadingPartialView]

يمكن للاسعار أعلاه ان تكون متأخرة بخمسة ثواني و تخضع لشروط و أحكام الموقع. الأسعار أعلاه إرشادية فقط