ارتفاع مبيعات التجزئة الأمريكية وفقًا للتوقعات

14 فبراير 2020 04:47 م

ارتفعت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة في يناير للشهر الرابع على التوالي، مما يؤكد الإنفاق الاستهلاكي الثابت. وأظهرت بيانات وزارة التجارة اليوم أن قيمة إجمالي المبيعات ارتفعت بنسبة 0.3٪ بعد زيادة معدلة بنسبة 0.2 ٪ في الشهر السابق. وأظهر تقرير وزارة التجارة انخفاض إيرادات محطات الوقود بنسبة 0.5 ٪ بسبب انخفاض أسعار الوقود، فيما تراجعت المبيعات في منافذ الالكترونيات ومتاجر الملابس ومحلات العناية الشخصية.

وارتفعت مبيعات تجار السيارات بنسبة 0.2 ٪ في يناير، وباستثناء السيارات والبنزين، ارتفعت مبيعات التجزئة بنسبة 0.4 ٪ بعد ارتفاعها بنسبة 0.5 ٪ في الشهر السابق.

كما أظهر تقرير منفصل لوزارة العمل يوم الجمعة أن مؤشر أسعار الواردات في الولايات المتحدة لم يتغير في شهر يناير عن الشهر السابق وبنسبة 0.3 ٪ عن العام السابق ، مما يشير إلى تضخم ضعيف.

ويُشير الطلب الثابت على تجار التجزئة إلى أن المستهلك يظل المصدر الرئيسي لتعزيز الاقتصاد، حيث يساعد التوظيف المرن ونمو الأجور في تعزيز المعنويات والإنفاق، ويتوقع الاقتصاديون زيادة نفقات الأسرة في الربع الأول بنفس الوتيرة التي كانت عليها في نهاية عام 2019.

وفي الوقت نفسه، لا تزال المخاطر الاقتصادية مستمرة والتي تتمثل في تباطؤ أسواق التصدير وضعف الإنفاق التجاري وأي تداعيات ناجمة عن فيروس كورونا.

وأظهر تقرير مبيعات التجزئة زيادة تسعة من أصل 13 فئة رئيسية، بما في ذلك أكبر المكاسب في منافذ مواد البناء والتجار من غير المتاجر منذ أغسطس. كانت الإيصالات في متاجر البضائع العامة الأقوى في ستة أشهر ، بينما كانت المبيعات في متاجر الأثاث والمفروشات المنزلية هي الأفضل منذ أربعة أشهر.

قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيرومي باول في شهادته أمام الكونجرس هذا الأسبوع إنه لا يوجد سبب يدعو إلى عدم استمرار سيناريو النمو القوي للعمالة وارتفاع الأجور، وكان الاحتياطي الفيدرالي قد أبقى على أسعار الفائدة ثابتة في اجتماعه الأخير.

الأوسمة: