هدوء يهيمن على الأسواق في بداية التداولات الأسبوعية

الذهب يستقر مع الترقب لبيانات الإنفاق الاستهلاكي هذا الأسبوع

بواسطة Raed Alkhedr | @raedalkhedr | 18 ديسمبر 2023

Copied
Market close
  • النفط يرتفع إلى مستويات 73.80 مع مخاوف نقص الإمدادات.

  • البيانات المخيبة للآمال تستمر في السيطرة على الاقتصاد الألماني.

  • الذهب يستقر بالقرب من مستويات 2026 دولار للأونصة في أولى جلسات الأسبوع.

النفط يرتفع مع مخاوف نقص الإمدادات

شهدت أسعار النفط ارتفاعًأ مفاجئًا في أولى جلسات الأسبوع بعد التوترات الجيوسياسية في البحر الأحمر، الأمر الذي تسبب في عودة مخاوف نقص المعروض النفطي وبالتالي ارتفاع الأسعار. فعلى الرغم من أن الشكوك المحيطة بخطة روسيا لخفض الصادرات في ديسمبر الجاري، إلا أن مخاوف نقص الإمدادات تسبب في دفع الأسعار مجددًا.

وارتفعت العقود الآجلة بنسبة 0.8% إلى مستويات 79.20 دولار للبرميل، في حين ارتفع خام غرب تكساس بنسبة 0.7% إلى مستويات 73.90 دولار للبرميل. يأتي هذا بعدما شهدت الأسعار العالمية بعض الارتفاع خلال تداولات الأسبوع الماضي مع قرارات الفيدرالي الأمريكي الأحيرة وتوقعات إنهاء دورة التشديد النقدي والبدء في سياسة خفض الفائدة خلال عام 2024.

وما ساهم في ارتفاع الأسعار أيضًأ التصريحات الأخيرة لروسيا التي أكدت أنها ستعمق مستويات خفض الانتاج في ديسمبر بما قد يصل إلى 50 ألف برميل يوميًا.

الذهب يستقر مع غياب البيانات الاقتصادية الهامة

شهدت أسعار الذهب بعض الاستقرار خلال تداولات اليوم الأثنين مع غياب البيانات الاقتصادية الهامة. ولكن شهدت بعض الارتفاع الطفيف مدعومة بانخفاض عوائد السندات ومع الترقب لبيانات التضخم الأمريكية المقرر صدورها هذا الأسبوع.

واستقرت أسعار الذهب الفورية عند مستويات 2021 دولار للأونصة، فيما استقرت العقود الآجلة للمعدن الأصفر عند 2036 دولار للأونصة.

وقد شهد الذهب ارتفاعات قوية الأسبوع الماضي بعدما قرر الفيدرالي الأمريكي الإبقاء على سياسته النقدية الحالية للاجتماع الثالث على التوالي. فيما أكد أغلب أعضاء البنك إلى الاستعداد للتخلي عن السياسة النقدية الحالية مع احتمالات التوجه لخفض الفائدة في الربع الأول من 2024.

وأشار الفيدرالي الأمريكي إلى أن دورة التشديد النقدي القوية التي اتبعها البنك طوال العامين الماضيين قد وصلت إلى ذورتها، على أن يكون هناك احتمالات لخفض الفائدة ثلاث مرات العام المقبل.

وصلت احتمالات خفض الفائدة في الربع الأول من 2024 إلى 70% في اجتماع مارس طبقًأ لأداة Fed Watch. وتحوم عوائد السندات الأمريكية لأجل عشرة أعوام قرب أدنى مستوياتها في يوليو.

مناخ الأعمال في ألمانيا يسجل أدنى قراءة منذ ثلاثة أشهر

شهد مؤشر مناخ الأعمال في ألمانيا انخفاضًا ملحوظًأ خلال شهر ديسمبر الجاري، حيث انخفض من مستويات 87.3 إلى 86.4 نقطة، ليأتي أسوأ من التوقعات التي أشارت إلى 87.6 نقطة.

وأشارت الأحصائيات أن الشركات الألمانية كانت أقل رضا عن أعمالها الحالية، مع انخفاض توقعاتها الاقتصادية في النصف الأول من 2024.

تأتي البيانات اليوم مع استمرار حالة من البيانات المخيبة للآمال في السيطرة ليس فقط على الاقتصاد الألماني ولكن على الاقتصاد الأوروبي بوجه عام. فمع استمرار تلك البيانات ازدادت توقعات عدم قدرة الاقتصاد الأوروبي على المضي دقمًأ لتزداد احتمالية الانزلاق إلى الركود خلال عام 2024.

Copied