إيجابية بيانات النمو لبريطانيا تساهم في صعود الجنيه الإسترليني

نمو الناتج المحلي البريطاني بنحو 0.2% في الربع الثاني لهذا العام

بواسطة Raed Alkhedr | @raedalkhedr | 11 أغسطس 2023

Copied
GBPUSD TA
  • تراجع الجنيه الإسترليني أمام الدولار الأمريكي لثلاث جلسات متتالية

  • الإنتاج الصناعي في بريطانيا سجل نمو على أساس شهري بواقع 1.8%

  • تترقب الأسواق اليوم بيانات اقتصادية هامة داخل الولايات المتحدة الأمريكية

الأحداث الاقتصادية المؤثرة على الاقتصاد البريطاني

بعدما شهد الجنيه الإسترليني تراجعاً لثلاث جلسات على التوالي وسط قوة مؤشر الدولار الأمريكي أمام أغلب العملات الرئيسية والسلع، استهل الجنية الإسترليني آخر جلسات الاسبوع على ارتفاع ملحوظ خاصة بعد إيجابية بيانات النمو.

هذا وقد أظهرت البيانات الصادرة صباح اليوم، نمو الناتج المحلي البريطاني بنحو 0.2% في الربع الثاني من العام الحالي، مقارنة مع 0.1% والتي سجلها المؤشر خلال الربع الأول، أما على أساس سنوي فقد شهد الاقتصاد البريطاني نمواً عند %0.4، مقارنة مع القراءة السابقة للمؤشر والتي كانت قد بلغت 0.2% .

وفي الوقت ذاته، أفادت البيانات أن الإنتاج الصناعي في بريطانيا قد نما بالمقارنة مع الشهر السابق بواقع 1.8% خلال شهر يونيو، جاء هذا أفضل من توقعات الأسواق التي أشارت لنموه بنسبة 0.2%، بينما كانت القراءة السابقة قد أوضحت انكماشه بنحو0.6% خلال شهر مايو.

وعلى صعيد آخر، تترقب الأسواق اليوم بيانات اقتصادية هامة داخل الولايات المتحدة الأمريكية، والتي تتمثل في بيانات مؤشر أسعار المنتجين.

وتعقيباً على بيانات التضخم التي صدرت مساء أمس، صرح الرئيس الأمريكي "جو بايدن"، أن تقرير التضخم لأسعار المستهلكين في شهر يوليو، يشير إلى قوة اقتصاد الولايات المتحدة. مضيفاً إلى أن العمال ذوي الأجور المنخفضة حققوا مكاسب مع ارتفاع الأجور الحقيقية بشكل مستمر، وهي أعلى مما كانت عليه قبل فترة الوباء.

أما على صعيد التداولات، استهل زوج الجنيه الإسترليني تداولات اليوم على ارتفاع أمام نظيره الدولار الأمريكي، حيث يجري تداول الزوج بالقرب من مستويات 1.2707 دولار.

المستويات المحورية والفنية التي قد تؤثر على تحركات الجنيه إسترليني أمام الدولار الأمريكي

نجح الجنيه إسترليني مقابل الدولار الأمريكي بالصعود لاختبار مستوى المقاومة 1.2830 ولكنه لم ينجح بتخطيها وسرعان ما عاود الهبوط منها ليتداول الآن حول مستوى 1.2700 .

مستوى الدعم الرئيسي للزوج حول مستوى 1.2600 من المهم الحفاظ عليه لمعاوده الصعود مرة أخرى ، ولكن في حال تراجع الزوج دون مستوى الدعم 1.2600 قد يساهم هذا في مزيداً من التراجع لاختبار مستويات الدعم 1.2490 والذي في حال كسره من المحتمل أن يمتد الهبوط لمستوى 1.2300 .

أما في حال نجاح الزوج بالصعود من المستويات الحالية وقام بتخطي مستوى المقاومة 1.2830 قد يساهم هذا في مزيداً من الصعود لاختبار مستوى المقاومة 1.30 والذي بتخطيه قد يمتد الصعود لاختبار القمة التي سجلها في يوليو حول مستوى 1.3150 .

Copied